ضبط رقائق “شيبس” منتهية الصلاحية ومخلوطة بمخلفات القوارض

ضبطت دوريات حماية المستهلك في طرطوس عملية إتجار بالدقيق التمويني في أحد الأفران الخاصة في ريف مدينة صافيتا، بالإضافة إلى ضبط عدة أفران وكميات من الخميرة وأغذية للأطفال في مدينة طرطوس.

وأوضح مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك المهندس حسان حسام الدين أن “دوريات الحماية ضبطت وصادرت 2400 كغ من المواد الأولية المخصصة لصناعة رقائق الشيبس المخصصة للأطفال موضوعة في عبوات كرتونية منتهية الصلاحية في مدينة طرطوس”.

وأضاف أن ” أصحابها قاموا بإلصاق تاريخ صلاحية جديد عليها ليصبح لها صلاحية جديدة، ووُجِد ضمن الكراتين مخلفات قوارض، علماً أن مصدر البضاعة هو صناعة وطنية، و تم تنظيم ضبوط عدلية بهذه المواد وأحيلت إلى القضاء”.

وتابع حسام الدين أنه” تم ضبط عملية إتجار بالدقيق التمويني في أحد الأفران الخاصة في ريف مدينة صافيتا، من خلال قيام صاحب الفرن بالتصرف بـ 60 كيساً أي ما يعادل ثلاثة أطنان خارج الغاية المخصصة لها كونها مادة مدعومة”.

وأشار المهندس حسام الدين إلى أن “دوريات حماية المستهلك قامت بضبط 15 فرناً مخالفاً في مدينة طرطوس بسبب نقص الوزن وعدم التقيد بالتسعيرة”.

وفي السياق نفسه، أكد حسام الدين أن “إحدى الدوريات تمكنت من ضبط 5.4 أطنان من الخميرة الفاسدة في منطقة طرطوس” موضحاً أنه “بعد أخذ عينات منها وتحليلها تبين أنها غير صالحة للاستهلاك البشري.

وبيّن المهندس حسام الدين أنها ” كانت منقولة من محافظة إلى أخرى بسيارة عامة ومصدرها جهة عامة أيضاً، وتمت مصادرة كامل الكمية وتوقيف السائق وحجز السيارة”.

يُذكر أنه في الآونة الأخيرة، ضبطت مديرية التجارة الداخلية في طرطوس، كميات من المواد الغذائية والخبز العلفي والفروج الفاسد وأغذية للأطفال غير صالحة للاستهلاك البشري في طرطوس، حيث تمت مصادرة كامل الكميات وإحالة المخالفين إلى القضاء .

علي رحال

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق