الأكراد يدينون العملية العسكرية في إدلب ويطالبون بـ”تدخل دولي” لوقفها !

أدانت قوات “سوريا الديمقراطية” (قسد)، ذات القيادة الكردية، العمليات العسكرية في إدلب وهو ما أطلقت عليه “استخدام القوة المفرطة” في مناطق “خفض التصعيد” بشمال غرب سوريا.

وطالبت “قسد” المجتمع الدولي بالتدخل لوقف “المحرقة في إدلب وحماة” من قبل ما أسمته “طرفي الصراع” .

ويقاتل في المناطق التي تحدثت عنها “قسد” الجيش العربي السوري لتحرير الأرض السورية من مجموعات إرهابية راديكالية متطرفة.

وأشارت “قسد” في بيان نشرته وسائل اعلام كردية الى ان ارتفاع وتيرة المواجهات في منطقة “خفض التصعيد” تزامنت مع التهديدات التركية ضد شمال سوريا “دون أي اعتبار لحياة آلاف المدنيين المعرضين للخطر وويلات الحرب”.

واستنكرت “قسد” مايجري في منطقة “خفض التصعيد” من مواجهات بين طرفي الصراع وعمليات عسكرية دائرة في مناطق مأهولة بالسكان.

واشارت الى مقتل العديد من الاطفال والنساء لـ”عدم التزام الأطراف الضامنة بالوعود” تجاه المنطقة وساكنيها.

ويواصل الجيش العربي السوري عملياته العسكرية في ريفي ادلب وحماه، والتي بدأها منذ نيسان الماضي، ووصل حالياً إلى منطقة خان شيخون الاستراتيجية ، حيث يتخذ العدو المدنيين وسكان المناطق كدروع بشرية.

المصدر : تلفزيون الخبر

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق