مرفأ جديد في طرطوس بدراسة إيرانية سورية

كشفت اجتماعات رسمية سورية عن دراسة لإنشاء مرفأ متعدد الأغراض على البحر المتوسط من قبل شركة إيرانية في منطقة الحميدية أقصى جنوب محافظة طرطوس قرب الحدود اللبنانية.

وجاء في أحد محاضر الاجتماعات أن اجتماعات عدة عقدت مع الجانب الإيراني المتمثل بشركة “خاتم الأنبياء” والتي تم خلالها الاتفاق بشأن تحديد منطقة الحميدية الواقعة جنوب محافظة طرطوس لإقامة مرفأ متعدد الأغراض من قبل الشركة المذكورة، وذلك بعد أخذ موافقة الجهات الرسمية المعنية في سورية.

وعبر مسؤولون سوريون حضروا الاجتماعات عن أهمية إقامة المرفأ المذكور مع الجانب الإيراني وفق نظام (B.O.T) المعروف بأنه أحد الوسائل الملائمة لتمويل مشروعات البنية الأساسية بعيداً عن ميزانية الدولة ومن موارد المستثمر الخاصة الذي يتولى تشغيل المشروع وإدارته بعد الانتهاء منه لمدة امتياز معينة تراوح عادة بين 30 و 40 سنة.

وبحسب محضر الاجتماع الأخير الذي انعقد في الثامن من الشهر الجاري، فإن اللجنة المكلفة بدراسة إقامة المرفأ والمؤلفة من ممثلين عن جهات رسمية سورية عدة، ارتأت أن الموقع الممتد من مخفر المنطقة حتى مخفر الموانئ في عين الزرقا شمال الحميدية هو المناسب لإقامة المرفأ ويحقق الغاية منه، سيما وأن الواجهة البحرية هناك بطول 2.5 كم، كما يتراوح عرض الأملاك من 80 إلى 150 متراً.

المصدر : سبوتنيك

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق