ميادة الحناوي تفقد توازنها على مسرح صفاقس وتعاود الغناء

نهضت الفنانة السورية ميادة الحناوي بعد أن فقدت توازنها، أثناء تأديتها لأغنية أنا بعشقك على مسرح سيدي منصور ، في مدينة صفاقس التونسية، وتابعت الغناء.

وانتشر مقطع فيديو يظهر الفنانة وهي تتعثر وتقع، فيما أسرع قائد الفرقة المايسترو محمد لسود إلى نجدتها، ثم تدخل بعض المرافقين لمساعدتها على الوقوف.

وتفاعل جمهور مهرجان صفاقس الدولي مع الحادثة من خلال التصفيق والهتاف باسم الفنانة، في حين أكملت الحناوي سهرتها وهي جالسة على كرسي، وذلك بعد أن حاولت الغناء وقوفا لكنها لم تستطع.

واعتذرت الفنانة السورية من الجمهور قائلة بأنها المرة الأولى التي تتعرض فيها لموقف مماثل، مرجعة التعب إلى الحرارة الشديدة في تونس خلال شهر آب.

واستأذنت الفنانة السورية من الجمهور الغناء جالسة ووجدت المؤازرة والتفاعل الايجابي من جانبهم، حيث رددوا معها أغانيها مشيدين بمواصلتها الغناء رغم ما حصل لها.

ويتعرض الكثير من الفنانين إلى حوادث مشابهة نتيجة التعب بعد الغناء لساعات طويلة على المسرح، أو بسبب تدخل أحد المعجبين ومحاولته الاقتراب من الفنان بطريقة مفاجئة.

يذكر أن المطربة أم كلثوم تعرضت لموقف مشابه، أثناء إحياء إحدى الحفلات في باريس عام 1967، حين اقترب منها أحد المعجبين محاولا تقبيل قدمها، الأمر الذي أدى إلى تعثرها ووقوعها على المسرح.

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق