ميسي “المطرود” يهاجم : البطولة منحازة للبرازيل

طُرد ليونيل ميسي قبل نهاية الشوط الأول ثم شن هجوما غاضبا على منظمي البطولة ”الفاسدين“ بعد فوز الأرجنتين 2-1 على تشيلي، في مباراة المركز الثالث المتوترة بكأس كوبا أمريكا لكرة القدم ليل السبت.

وكان عمر المباراة 34 دقيقة عندما أحاط “جاري ميديل” قائد تشيلي بالكرة بالقرب من مرمى فريقه. والتحم ميسي مع ميديل من الخلف ورد ميديل بغضب ودفع اللاعب الأرجنتيني قبل أن يرفع يديه عاليا.

وأشهر الحكم القادم من باراجواي البطاقة الحمراء لميديل وعلى الرغم من أن ميسي لم يبد أي رد فعل، فإنه طُرد أيضا مما أدى إلى صيحات استهجان باستاد كورنثيانز في ساو باولو.

وذكرت تقارير أن لاعب برشلونة لم يحضر مراسم تسليم ميداليات المركز الثالث وشن لاحقا هجوما على اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول).

وأبلغ ميسي الصحفيين ”لا ينبغي أن نكون جزءا من هذا الفساد. لم يظهروا لنا أي احترام طيلة البطولة” وقال أيضاً ”المحزن أن الفساد والحكام لا يسمحون للناس بالاستمتاع بكرة القدم، لقد أفسدوها“.

وأضاف ”أعتقد أن البطولة منحازة للبرازيل. أتمنى ألا يفعل حكم الفيديو المساعد والحكام شيئا في المباراة النهائية وأن تنجح بيرو في التنافس لأنها تمتلك الفريق الذي يمكنه ذلك رغم أنني أعتقد أن الأمر صعب“.

وتأتي تعليقات ميسي بعد أربعة أيام من خسارة الأرجنتين 2-صفر أمام غريمتها التقليدية البرازيل في الدور قبل النهائي .

وكانت خيبة أمل ميسي واضحة في المنطقة المختلطة بعد ثاني بطاقة حمراء فقط خلال مسيرته.وقال ميسي للصحفيين ”شاهدتم ما حدث. كانت بطاقة صفراء كافية لإنهاء الموقف لكلينا.

يذكر أن هذه البطولة هي التاسعة التي يخسرها ميسي مع منتخب بلاده ، دون أي انجاز يذكر .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق