الموافقة على تأشير قرار تعيين من تأخر وصول أوراقهم الثبوتية من الناجحين في مسابقة التربية

وافق رئيس مجلس الوزراء، المهندس عماد خميس، على تأشير قرارات تعيين الناجحين في مسابقة التربية من الدفعة الثالثة، والذين تأخر وصول أوراقهم الثبوتية إلى مديريات التربية التي تقدموا لصالحها، بعد انتهاء المدة المحددة لتعيينهم.

ونشرت الصفحة الرسمية لرئاسة مجلس الوزراء، قرار الموافقة على تأشير قرارات تعيين 255 معلماً ومعلمة، مبينة أن “الموافقة جاءت بناءً على طلب وزير التربية بتأشير قرارات تعيينهم، للحفاظ على حقوقهم بالتعيين والحاجة لهم”.

وكان عدد من الذين شملهم القرار تقدم سابقاً بشكوى جاء فيها أن “الدفعة الثالثة من الناجحين في المسابقة والتي جرى تعيينهم بتاريخ 10/12/2018، قدموا أوراقهم الثبوتية ضمن المهلة التي حددتها الوزارة”.

وأضاف المشتكون “قالوا لنا أن نراجعهم بعد أسبوع وحصل ذلك، وبعدها قالوا لنا أن نراجعهم كل عشرة أيام، لأن هنالك أولويات، وسيقومون بإصدار القرارات أول بأول”.

وتابع المشتكون “فوجئنا بعد ذلك بأن الجهاز المركزي للرقابة المالية رفض تأشير بعض القرارات، ويبلغ مجموعها 255 في عدة محافظات، وذلك بسبب تأخير رفع الأوراق من المديريات إلى الجهاز المركزي”.

وأوضح المشتكون أن “تأخر رفع الأوراق حتى تاريخ 24/1/2019، أي تجاوزوا المهلة المحددة بالقانون، (عام من تاريخ صدور نتائج المسابقة 23/1/2018)، وبذلك يسقط حق التعيين”.

يذكر أنه تم تعيين 2500 مدرس، في الدفعة الثالثة من الناجحين في مسابقة التربية، والتي تم الإعلان عنها عام 2017.

تلفزيون الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق