التجارة الداخلية تواجه “الغلاء الناجم عن أزمة المحروقات” بـ”السورية للتجارة”

ربطت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، ارتفاع أسعار الخضار في الأسواق السورية، بأزمة المحروقات التي تشهدها البلاد، والتي أدت لصعوبة توفير البنزين، أو ارتفاع سعره إذا توفر، للسيارات التي تنقل الخضار إلى الأسواق.

وقال مدير المكتب الصحفي في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك محمود محمد إنه “لايوجد فقدان لأي سلعة جراء الحصار الاقتصادي، وجميع المواد الأساسية متوفرة، وتكفي المواطنين لمدة سنة كحد أدنى”.

وأردف محمد أن “السورية للتجارة وفرت مؤخراً في صالاتها، اللحوم الحمراء بسعر 3800 ليرة سورية لكيلو لحم العجل، و4200 للحم الغنم، بحيث تناسب جميع المواطنين، وخاصة مع اقتراب شهر رمضان”.

ولفت محمد إلى أنه “توجد سلسلة من الإجراءات اتخذتها الوزارة، لتوفير السلع، كما شددت الرقابة على المواصفات والجودة والنوعية”.

يذكر أن الاسواق السورية شهدت خلال الاسابيع الفائتة زيادة على أسعار، اللحوم والخضار، الأمر الذي خلق مخاوف كبيرة بين المواطنين، من ارتفاعها أكثر، خلال شهر رمضان، حيث ترتفع الأسعار في ذلك الشهر بنسبة تصل في بعض المواد لاكثر من 30 %.

تلفزيون الخبر

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق