مجلس الوزراء يسوّي وضع الخيول السورية التي سرقت وأدخلت بشكل غير قانوني إلى لبنان

أعلن مجلس الوزراء عن إجراءات تتم مع الجانب اللبناني “لتعديل القرار رقم 1270/1 المتعلق باستيراد الخيول من الجمهورية العربية السورية إلى لبنان”.

وبين المجلس، بحسب ما نشر على صفحته الرسمية، أن “الاجراءات تتم على ضوء ما اتفق بشأنه خلال اجتماع اللجنة الفنية المشتركة لتسهيل حركة مرور الخيل بتاريخ 5/3/2017”.

وأضاف المجلس: “يتم أيضاً متابعة موضوع الخيول السورية التي دخلت الأراضي اللبنانية بشكل غير قانوني لتسوية وضعها من خلال اجتماع فني مشترك حفاظاً على الحقوق والسلالة والنسب للخيول العربية السورية المسجلة في المنظمة الدولية”.

وكانت تعرضت بعض مزارع تربية الخيول العربية الأصيلة لأضرار كبيرة، خلال سنوات الحرب، تمثلت بشكل خاص عبر سرقة الخيول الموجودة من قبل المسـ ـلحين وغيرهم، وبيعها دون معرفة قيمتها.

كما توقفت أيضاً، العديد من أندية الفروسية في محافظات مختلفة، والضرر الأشد كان بمدينة حلب التي تعرضت مزارعها للسرقة والد مار، بالإضافة لتوقف نادي الفروسية فيها الواقع تحت سيطرة المسـ ـلحين المتشد دين في حريتان.

وخلال سنوات الحر ب تفاجأ أصحاب الخيول العربية والرياضية في حلب، بصور خيولهم وهي معروضة للبيع من قبل المسـ ـلحين المتشد دين الذين سرقو ها، وباعوها بأسعار رخيصة جداً.

وتكمن الخسارة الأكبر لأصحاب المزارع الذين خسروا خيولهم ذات الأنساب الهامة، والتي بعضها كان نادراً، سواءً عبر مو ت الخيول أو سر قتها وبيعها، الأمر الذي يعتبر خسارة لثروة مهمة في مجال الخيول العربية الأصيلة.

تلفزيون الخبر

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق