رجفة اليدين اضطراب عصبي.. ما أسبابه

الرجفان في الأساس هو اضطراب في الجهاز العصبي يؤثر على أي جزء من الجسم تقريباً، ويحدث في اليدين غالباً خاصة عند القيام بالشرب من الكوب أو ربط رباط الحذاء.

وبحسب مبادرة “أطباء الميد دوز” الرجفان ليس حالة خطيرة عادةً لكنه يزداد سوءاً مع مرور الوقت، وتبدأ العلامات والأعراض تدريجياً، وفي جانب واحد من الجسم (عادةً في اليد)، وتتفاقم الحالة مع الحركة.

ومن الممكن أن تزداد الحالة سوءً بسبب الضغط العاطفي أو الإجهاد أو تناول مشروبات الكافيين أو درجات الحرارة القصوى.

وتعتبر الطفرة الجينية، من أسبابها إذا كان أحد الوالدين لديه طفرة جينية للرجفان مجهول السبب، فسيكون لديك فرصة 50% للإصابة بالاضطراب.

ويعتبر عمر الـ40 هو الأكثر شيوعاً من ناحية الإصابة بهذا الاضطراب العصبي، ويعتمد تشخيص المرض على مراجعة تاريخ المريض المرضي والعائلي، وعلى استبعاد الحالات المرضية الأخرى.

وللتشخيص أيضاً يجب القيام بعدة اختبارات منها، الفحص العصبي، الاختبارات المخبرية في الدم والبول لعدة عوامل، الغدة الدرقية، الأمراض الاستقلابية، الآثار الجانبية للأدوية نسب الكحول.

وخلال التشخيص يجب القيام أيضاً بفحوصات الأداء، مثل شرب كوب من الماء، رفع الذراعين مع بسطهما للخارج، التواصل الكتابي، رسم شكل حلزوني.

وهذا النوع من الاضطراب لا يحتاج إلى علاج إذا كانت الأعراض خفيفة، وإذا كان الرجفان يعيق النشاط اليومي، من الممكن أن نلجأ لأحد الخطوط العلاجية التالية، الدوائية أو الفيزيائية أو الجراحية.

وللوقاية، يجب تجنب تناول الكافيين، و تناول الكحول بصورة معتدلة، و تعلم الاسترخاء، وإحداث تغييرات بنمط الحياة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق