إدارة الدواء توافق للمرة الأولى على علاج لاكتئاب ما بعد الولادة

كثيراً ما تعاني السيدات إبان الولادة من الكآبة، لذلك وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية “FDA” على تسريب دواء (بريكسانولون) في الوريد كعلاج لهذه الحالة.

ويشير أطباء فريق “ميد دوز” إلى أن الاكتئاب بعد الولادة يهدد حياة الأم، وتواجه بعض النساء أفكارا حول إيذاء أنفسهن أو إيذاء أطفالهن”.

وأكدت إدارة “FDA” أنه يجب أن يكون “لدى المرضى مراقبة مستمرة لقياس أكسجة الدم خلال عملية ضخ الدواء للدم، وعلى المرضى عدم القيام بأي أنشطة خطرة مثل التعامل مع الآلات أو قيادة السيارة”.

ويتم إعطاء الدواء من خلال “ضخ مستمر في الوريد لمدة 60 ساعة”، ويؤدي الدواء إلى عدة اختلاطات جانبية منها “النعاس وهو الأكثر شيوعا، وجفاف الفم وفقدان الوعي والاحمرار “.

الجدير بالذكر أن عقار (بريكسانولون)، هو أول دواء يشار إليه لعلاج الاكتئاب ما بعد الولادة تحديداً مما يفتح الأفق أمام وجود حلول مرتقبة للحالة.

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق