الأخبار

استشهاد 40 مدنياً نتيجة قصف “التحالف الدولي” لقرية البقعان في دير الزور

يواصل “التحالف الدولي” ارتكاب مجازره في سوريا، واستهدفت طائراته قرية البقعان، التابعة لمدينة هجين، جنوب شرق مدينة دير الزور، ما تسبب باستشهاد 40 مدنياً.

ووفق ما ذكرت وكالة “سانا”، فإن “التحالف الدولي”، الذي تقوده الولايات المتحدة من خارج مجلس الأمن، صعد من عدوانه على الأراضي السورية عبر قصفه المزيد من القرى والبلدات في ريف دير الزور .

وأفادت الوكالة نقلا عن مصادر أهلية، بـ “قصف عنيف تنفذه طائرات “التحالف الدولي” منذ مساء الجمعة 16 تشرين الثاني، على مدينة هجين وعموم القرى والبلدات التابعة لها”.

ودمرت الصواريخ في المجروة الأخيرة، عشرات المنازل السكنية، وقتلت 40 مدنياً غالبيتهم من الأطفال والنساء في قرية البقعان، التي أصبحت شبه خاوية بعد اضطرار معظم سكانها للفرار هرباً من طائرات “التحالف” التي تنفذ سياسة الأرض المحروقة في عموم ريف دير الزور.

جدير بالذكر أن “التحالف الدولي” ارتكب خلال الأسبوع الماضي في مدينة هجين، وقرى وبلدات الشعفة والبوبدران والسوسة، عدة مجازر، استشهد خلالها أكثر من 100 مدني.

يشار الى أن طائرات “التحالف الدولي” نفذت خلال الأسبوع الماضي في قرى وبلدات ريف دير الزور، هجوماً بقنابل الفوسفور الابيض، والقنابل العنقودية، المحرمة دوليا دون أن يصدر أي تعليق أو موقف من مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق