تعليمات ناظمة لدخول العرب والأجانب إلى سورية جواً ومن المنافذ الحدودية البرية

أصدرت مؤسسة الطيران العربية السورية تعليمات ناظمة لدخول الرعايا العرب ‏والأجانب إلى سورية.‏

وبموجب تعميم موجه للمدراء الأقليميين والممثلين الخارجيين والوكلاء في ‏المحطات الخارجية، طلبت المؤسسة التقيد بالسماح لرعايا الدول العربية والأجنبية ‏بالدخول إلى القطر من المراكز الحدودية بعد الحصول على سمة الدخول من بعثتنا ‏الدبلوماسية أو القنصلية في الخارج تخول حاملها الدخول إلى القطر أو المرور بها، ‏ويجوز منح السمات لرعايا الدول الأجنبية التي ليس لسورية تمثيل دبلوماسي فيها ‏من المراكز الحدودية مباشرة بعد استيفاء الرسوم وفقا لمبدأ التعامل بالمثل.‏

كما يجوز منح السمات لرعايا الدول العربية من المركز الحدودية مباشرة بعد ‏استفاء الرسم وفقا لمبدأ التعامل بالمثل، ولمدير إدارة الهجرة والجوازات السماح ‏بدخول رعايا الدول العربية أو الأجنبية من أي جنسية كانت بعد التدقيق أصولا، ‏وتطبق الاتفاقيات القنصلية الثنائية، فيما يتعلق بدخول رعايا تلك الدول وخروجهم ‏ومرورهم ولإقامتهم.‏

ويستثنى من ذلك بعض الجنسيات العربية التي تخضع لأحكام خاصة وتعليمات ‏ناظمة شملت الجنسية التونسية والليبية والعراقية والفلسطينية، وتعليمات خاصة ‏بالصحفيين والفنانات، الخ.‏

وبين مدير مديرية الشؤون التجارية ‏والتسويق محمد رضا عدي أن التعليمات الناظمة تأتي تزامنا مع توقع دخول شركات ‏طيران جديدة من الممكن أن تحمل رعاياها، مشيرا إلى أن التعليمات تنظم عملية ‏قبول الرعايا من الجنسيات المختلفة.‏

ولفت عدي إلى ضرورة وضع تعليمات واضحة على صعيد تذاكر السفر ‏والموافقات اللازمة لدخول الرعايا وخروجها، ومعرفة كيفية التعامل معها، ولاسيما ‏أن ظروف الأزمة فرضت متغيرات كثيرة، علما أن التعليمات تنظم حركة الدخول ‏عبر المنافذ الحدودية البرية.

الوطن

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق