القبض على عصابة أغلبها نساء قامت بسرقة تاجر وتصويره عارياً

ألقى عناصر الأمن الجنائي في دمشق القبض على عصابة مؤلفة من رجل و3 نساء قاموا بسرقة تاجر داخل محله وتصويره عارياً.

ونشرت وزارة الداخلية، عبر موقعها الرسمي، أن “التاجر تعرض للعنف والسلب والتهديد بالسلاح من قبل رجل وامرأتين، إحداهن كانت ترتدي خماراً على وجهها، ثم قاموا بتصويره وهو عاري”.

وبينت الوزارة أنه “خلال البحث والتحري عن الفاعلين تمكن فرع الأمن الجنائي من إلقاء القبض على شخص وثلاث نساء، وهم المدعو “م . ش” ، والمدعوات “هـ . ح” و” ر . أ” و”ر . ع””.

وأضافت الوزارة أنه “بالتحقيق معهم اعترفوا بإقدامهم على ارتكاب عملية السلب بالاشتراك مع شخص متواري”.

وأوضحت الوزارة أن “العصابة اعترفت بسرقتها مبلغ مليون ونصف ليرة سورية، ومبلغ 800 دولار أمريكي من محل المذكور، بعد علمهم أن صاحب المحل ورث مبلغ 60 مليون ليرة سورية من والدته المتوفية”.

وتابعت الوزارة أن “العصابة اتفقت على قيام المدعوة “ر. أ” بإغواء التاجر، ثم دخلوا إليه ليلاً بحجة شراء أقمشة، وقاموا بضربه بمسدس حربي على رأسه وتربيطه”.

وأوضحت الوزارة أنه “عند بحث العصابة في الخزنة لم يجدوا فيها مبلغ الستين مليون، وبعد سرقة ما وجدوه في الخزنة قاموا بالتقاط صور له وهو عاري الملابس لابتزازه واستجرار مبالغ مالية منه فيما بعد”.

كما اعترفت المقبوض عليها “هـ . ح” بأنها “هددت صاحب المحل بإرسال صوره ونشرها لابتزازه مادياً، وكانت سابقاً تتردد إلى صاحب المحل ولبست خمار أثناء عملية السلب كي لا يتعرف عليها”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق