الإثنين , سبتمبر 21 2020

اضبطوا أوزانكم بعد العيد وعودوا لقواعدكم الغذائية سالمين

ها قد انتهت أيام شهر رمضان، وانتهى الصائمون من آداء فريضة الصوم بساعاتها الطويلة هذه الأعوام، وتمر بهم ثلاثة أيام من أيام السنة هي عيد الفطر، فيتناولون ما لذَّ وطاب من حلويات وأطعمة و عصائر، علينا أن نراقب فمنا خلال العيد وألا نفرط في الطعام كي لا نؤذي جسدنا ووزننا، وسنزودكم ببعض النصائح التي تعينكم من أجل عودة آمنة إلى قواعد وزن سليمة لما بعد العيد.

1- قد يمتلئ البراد بأنواع عديدة من الأطعمة خلال العيد، لا تتخلصوا منها وترموها، حاولوا تقاسمها مع العائلات المحتاجة أو الجيران أو الفقراء من عمال وغيرهم، إن التخلص من الأطعمة الزائدة يحفزنا على كتم نهمنا تجاه تناول المزيد.

2- يكثر تناول السكر خلال أيام الأعياد، وهذا النمط الغذائي يدفع لفتح الشهية , لذلك فالحل الأفضل هو تقسيم الوجبات، بحيث نتناول طعاماً غنياً بجميع العناصر من بروتينات ودهون ونشويات على شكل وجبات صغيرة كل ثلاث إلى أربع ساعات، وليكن هذا نمطنا الغذائي الدائم، وليس فقط خلال أيام أو شهر.

3- ينصح في هذه الأيام من السنة بتناول مكملات المغنيسيوم قبل النوم، وكذلك تناول كل ما هو غني بالمغنيسيوم كبذور اليقطين واللوز، فهذا العنصر يساعد الجسم على التغلب على الإجهاد الزائد، ومن الأطعمة المنصوح بتناولها الطعام القلوي كالبقدونس والكمثرى والليمون.

4- لا ننسى أن تناول 1000 سعر حراري إضافي في اليوم على مدار أسبوع يسهم بزيادة كيلوغرامين في الوزن.

5- الإكثار من شرب الماء والشاي الأخضر والأعشاب من أجل إعادة ضبط التمثيل الغذائي.

6- العودة لممارسة الرياضة خاصة المشي السريع في ساعات الصباح الأولى.

7- من النصائح الهامة هي الابتعاد عن الاستيقاظ اليومي والتوجه نحو الميزان، فالجسم يخزن في الليل بعض السوائل، كما أن الجسم يكون قد تأقلم خلال شهر رمضان على الاحتفاظ ببعض السوائل، فلمنح أنفسنا بعض الوقت، وسيعود كل شيء كما كان إن تصرفنا بطريقة صحيحة.

8- فكروا في طاقاتكم الإيجابية، لا تفكروا بالماضي، مارسوا تمارين الهدوء و التخيل التي تساعد في ضبط الشهية.

9- لا تحاولوا خسارة كل الوزن دفعة واحدة، خلال أسبوع أو أسبوعين، ضعوا هدفاً هو التخلص من 10% خلال عشرة أيام ومن ثم الانطلاق التدريجي برفع معدل النشاط.

وكل عيد فطر وأنتم بوزن سليم وصحي.

د. أنس غازي ll اختصاصي في معالجة الأورام