محلي

إيقاف أستاذ جامعي عن التدريس في جامعة تشرين بسبب شتم طالبة وضربها والإساءة لرموز وطنية

علمنا من مصادر مسؤولة في رئاسة جامعة تشرين أنه صدر قرار بإيقاف أستاذ جامعي في قسم اللغة الفرنسية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية عن التدريس وذلك بشكل احترازي، بعد أن تقدمت إحدى الطالبات بشكوى شخصية إلى رئاسة الجامعة تقضي بتعرضها للشتم والإهانة وحتى الضرب، وعدة شكاوى.

ولفتت المصادر إلى أن الموضوع بعهدة محقق من كلية الحقوق، على أن يحال بعدها الأستاذ إلى مجلس تأديب “بعد النظر في الموضوع”، مشيراً إلى متابعة الأمر والتأكد من حيثياته الكاملة ليصار إلى اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

في السياق نفسه، نشرت الصفحة الرسمية لفرع جامعة تشرين للاتحاد الوطني لطلبة سورية اتخاذ قرارات واضحة وصريحة بإيقاف المدرس عن التدريس وإحالته إلى لجنة تأديب وملاحقته قضائيأ بعد الإساءة إلى الرموز الوطنية.

هذا وضجت صفحات التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين بتعرض طالبة جامعية للإهانة والشتم من أستاذ جامعي في كلية الآداب والعلوم الإنسانية إضافة إلى التعرض للرموز الوطنية، الأمر الذي أدى لتدخل مختلف الجهات المعنية للنظر في الأمر، ما استدعى صدور إجراء احترازي من رئيس جامعة تشرين بإيقاف المدرس عن التدريس.

فادي بك الشريف – الوطن

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق