اقتصاد

محلياً .. سعر غرام الذهب يحلق مجدداً

قال نقيب الصاغة غسان جزماتي إن قطاع الذهب بدأ بالاستقرار ولو نسبياً ما يبشر بالعودة إلى ما كان عليه الحال من قبل معتبراً أن تأثير أسعار الذهب عالمياً في سعر الغرام محلياً يمكن احتسابه كبداية في هذا الاستقرار.

وبحسب جزماتي فإن أسعار الذهب أمس تعتبر نموذجاً حقيقياً لبداية مرحلة الاستقرار بالنظر إلى ارتفاع سعر الذهب متأثراً بأسعار الاونصة في البورصات العالمية في حين لم يتأثر سعر الغرام على الرغم من التقلبات المحدودة التي شهدها سعر صرف الدولار في السوق الموازية خلال الأشهر الماضية، موضحاً أن ثقة المواطن بقطاع الذهب واتجاهه للادخار بليراته وأونصاته ساهم كثيراً في تعزيز هذا القطاع والحفاظ عليه، لافتاً أن اعتماد نقابة الصاغة التسعيرة الرسمية الصادرة عن مصرف سورية المركزي للقطع الأجنبي في تسعير غرام الذهب بشكل يومي عزز أيضاً من دور الذهب في لجم المضاربات التي كانت تجري كما ساهم في تحييد دور السوق السوداء ومضارباتها تجاه القطاع بشكل كامل وتجاه الليرة بشكل خاص.‏

نقيب الصاغة أكد أن متابعة النقابة لأسواق الذهب ومحال الصاغة مستمرة بالتعاون مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وكذلك وزارة الداخلية لضبط الذهب غير دقيق العيارات والوزن إلى جانب الذهب مجهول المصدر، معتبراً أن هذه الظاهرة تراجعت بشكل كبير خلال الفترة الماضية لافتاً أن وعي المواطن كان عاملاً محورياً في مكافحة هذه الظاهرة.‏

وعن أسعار الذهب في السوق المحلية قال إن غرام الذهب سجل ارتفاعاً بلغ نحو 300 ليرة سورية قياساً بسعره الأسبوع الماضي مبيناً أن سبب هذا الارتفاع بشكل رئيسي يعود إلى ارتفاع سعر الاونصة عالمياً بمقدار 28 دولاراً لافتاً أن هذا الارتفاع عالمياً يعود إلى إقبال المستثمرين على شراء الذهب تحسباً لظروف أكثر توتراً بعد ما يحدث في فرنسا.‏

وأوضح أن سعر غرام الذهب من عيار 21 قيراطاً وصل أمس إلى 16900 ليرة وعيار 18 قيراطاً 14485 ليرة، أما الليرة الذهبية السورية فقد بلغ سعرها 145 ألف ليرة ليبقى سعر الاونصة الذهبية السورية الأعلى حيث وصل سعرها إلى 615 ألف ليرة و الليرة الذهبية الانكليزية من عيار 22 قيراطاً 150 ألف ليرة والليرة الذهبية الانكليزية عيار 21 قيراطاً 145 ألف ليرة.‏

المصدر: الثورة

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق