اقتصاد

هكذا يتم غش السلع المستوردة المتواجدة في أسواقنا !

بين عضو غرفة تجارة دمشق محمد السيراون أن نسبة البضائع المستوردة من الخارج تفوق حجم البضائع المصنعة في الداخل، وخاصة فيما يتعلق بالأدوات الكهربائية والإلكترونية التي يفترض أنها تمتاز بالجودة لكن في الوقت نفسه لا تخلو البضائع المستوردة من الغش والتي تكون نخباً ثانياً وتباع في الأسواق على أنها نخب أول، ومحاولة ترويجها بين المواطنين في سبيل البحث عن المكسب السريع، وأوضح أنه يجب حماية الصناعة الوطنية من خلال تخفيض الضريبة وتسهيل الترخيص للصناعيين وتسهيل استيراد المواد الأولية واعتماد الأسس المناسبة في التخليص الجمركي، التي يجب أن تكون أكثر دقة لأن المسألة مهمة جداً ومؤثرة في حركة التجارة الخارجية وفي أسعار المبيع للمستهلك.

بينما قال التاجر محمد القدسي: إن هناك بعض المستوردين الذين يغشون في البضائع المستوردة من خلال تبديل في الماركات الموجودة على البضائع التي قد تكون من مصانع عادية، ولكن توضع عليها ماركات على أنها من مصانع مشهورة وذات علامة تجارية معروفة بهدف بيعها بأسعار عالية.

تشرين

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى