محلي

السبب تماسهم مع المرضى وليس قلة الاحتراز.. نقيب أطباء سورية : على وزير التربية الاعتذار للأطباء الذين استشـهدوا بفيـروس كـورونـا

أكد نقيب أطباء سورية كمال أسد عامر أن سبب وفاة وإصابة عدد من الأطباء بفيروس كورونا جاء نتيجة تعرضهم الشديد للإصابة لتماسهم المباشر مع المرضى المصابين بهذا الفيروس على مدار 24 ساعة متواصلة وليس بسبب قلة الاحتراز، مطالباً وزير التربية بالاعتذار الرسمي للأطباء الذين استشهدوا، على خلفية تصريحاته بأن هناك استهتاراً من الأطباء.

وطالب فرع الأطباء بدمشق في بيان له نشره على صفحته الشخصية «الفيسبوك» وزير التربية دارم طباع بالاعتذار عن تصريحاته الأخيرة المتضمنة أن هناك استهتاراً من الأطباء والتعويل على وعي الأطفال في العام الدراسي، مؤكداً أنه لا يجوز نعت الأطباء الذين استشهدوا خلال معالجتهم لمرضاهم المصابين بكوفيد 19 بالمهملين وإنما هم شهداء الواجب والحق والإنسانية.

وأكد عامر بحسب صحيفة “الوطن” أنه لا يجوز أن يتم وصف الأطباء بالمستهترين لأنهم يقومون بواجبهم وهم يبذلون جهوداً كبيرة ما يضعف المناعة لديهم أيضاً وهذا يجعلهم عرضة للإصابة بشكل كبير.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى