محلي

العثور على جـثـة فتاة قاصـر داخل فندق قيد الإنشاء في اللاذقية

عثر مساء الخميس على الفتاة (غ.د) مواليد ٢٠٠٤ مقتولة ومرمية داخل فندق قيد الإنشاء بالقرب من المدينة الرياضية على طريق الشاطئ الأزرق في مدينة اللاذقية، وذلك بعد تغيبها لأربعة أيام عن منزل ذويها.

وقال مصدر محلي في مدينة اللاذقية : “تغيبت الفتاة (غ.د) منذ تاريخ ٦ أيلول الجاري عن منزل ذويها وذلك أثناء توجهها من منزل والدتها الكائن في حي دمسرخو إلى منزل جدها الكائن في حي الدعتور”.

وأضاف المصدر بحسب “تلفزيون الخبر” : “لدى تغيب الفتاة، قام الجد والد الأم بتقديم إدعاء في قسم شرطة الشاطئ الأزرق، حيث أفاد بجميع بيانات الفتاة ومواصفاتها”.

وأشار المصدر إلى أنه “مساء الخميس تم إبلاغ قسم الشاطئ الأزرق أنه أثناء مرور بعض الأشخاص بالقرب من الفندق قيد الإنشاء تم شم رائحة عفنة”، مضيفاً: “على الفور تم توجيه دورية للمكان حيث تم العثور على جثة تعود لفتاة”.

وأوضح المصدر أنه “تم استدعاء الأم والجد إلى مكان الجريمة للتعرف على الجثة، وقد تم التعرف عليها من قبل ذويها بأنها الفتاة (غ.د) المتغيبة منذ ٤ أيام، وقد تم المباشرة بالتحقيقات لمعرفة الجاني”.

وتعيد قصة الفتاة (غ.د) إلى الأذهان قصة الفتاة العشرينية التي عثر ولدان على جثتها العام الماضي أثناء لعبهما داخل المول التجاري قيد الاكساء في مدينة جبلة.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى