محلي

وزارة التربية تطلب من كافة مديرياتها معالجة الكثافة الصفية

طلبت وزارة التربية من مديرياتها في المحافظات كافة العمل على معالجة الكثافة الصفية خلال العام الدراسي.

ونشرت مديرية تربية ريف دمشق عبر صفحتها الرسمية، أنه وضمن خطة وزارة التربية لتطبيق البروتوكول الصحي لناحية التقليل من الكثافة الصفية، وبعد دراسة الاحصائيات العددية الواردة من مديريات التربية حول المدارس التي تحتوي كثافة طلابية عالية، وبناء على التواصل مع مديري التربية في المحافظات لدراسة الحلول المقترحة لمعالجة الكثافة وفق طبيعة المحافظات، طلبت التربية من كافية مديرياتها معالجة الكثافة الصفية.

وعن آلية ذلك، أوضحت تربية ريف دمشق أنه ستتم معالجة الكثافة الصفية من خلال إجراء التسويات بتوزيع الطلاب إلى المدارس القريبة والمتجاورة جغرافياً، واستثمار الغرف الصفية الإدارية بتحويلها لغرف صفية، والإسراع باستلام المجمعات والكتل المدرسية المنجزة والقابلة للاستثمار، والتوسع بتطبيق الدوام النصفي، والتنسيق بين مديري التربية في حال تواجد مدارس متقاربة جغرافياً تعود لمديريات تربية مختلفة كما هو الحال في مدارس ( القنيطرة – دمشق – ريف دمشق)٠

وبهدف تأمين الأطر البشرية اللازمة تم التوجيه بتكليف الناجحين بمسابقة تثبيت الوكلاء، ريثما تستكمل إجراءات تعيبنهم مباشرة من خارج الملاك، وتكليف الناجحين بمسابقة العقود الفئة الأولى بالتدريس مباشرة من خارج الملاك وفق تسلسل درجات نجاحهم وإمكانية التعيين لدبها وعددهم /15000 /.

ولضمان التطبيق الجيد لهذا البروتوكول والإجراءات الوقائية تم التأكيد على تكثيف الجولات الإشرافية من قبل التوجيه الاختصاصي والتربوي، والمعالجة الفورية للمشكلات والتحديات التي تعيق تطبيق البروتوكول.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى