محلي

سوريا تتقدم مرتبتين وتصل إلى المركز 161 عالميا بسرعة الانترنت

تقدمت سوريا مرتبتين واحتلت المركز 161 عالميا بمتوسط سرعات الانترنت، كما احتلت المرتبة 95 عالميا بسرعة الانترنت باستخدام الموبايل بحسب تقرير أصدرته Ookla العالمية.

ووفقاً لآخر تقرير بشأن سرعات الإنترنت في شهر تموز 2020، وصل متوسط السرعات في سوريا إلى 8,8 ميغابت/ثانية، في حين وصل متوسط سرعة الانترنت عن طريق الموبايل إلى 21.16 ميغابت/ثانية.

ورغم الموقع المتأخر لسوريا في الترتيب الدولي لكن استغرب الكثير من السوريين اعتماد الموقع العالمي لمتوسط سرعة الانترنت 8.8 وأيضا سرعة الموبايل 21 ميغابت/ثانية، واعتبروه رقم مبالغ فيه وغير واقعي، لاسيما أن معظم المشتركين يعانون من البطئ في الشبكة معظم الوقت .

وقال مصدر في مؤسسة الاتصالات إنه ” رغم الموقع المتأخر في ذيل الترتيب، فإن الأرقام قد تكون قريبة من الواقع لأنه في عام 2020 دخلت خدمة “الفايبر نت” و فيها سرعات عالية وبدون ضياعات بالإشارة”.

وأضاف المصدر بحسب “تلفزيون الخبر” “صحيح انتشارها مازال قليلا بين المستخدمين العاديين لكن هناك عدد لا بأس فيه من المشتركين غير العاديين مثل السفارات والشركات الكبيرة و أتوقع أن تكون هي سبب التقدم بالتصنيف العالمي”.

وأضاف ان الحد الأدنى للسرعة فيه الفايبر هي 8 ميغابت في الثانية” مؤكدا أن “السبب الرئيسي لضعف النت هوي اختناق الحزمة الدولية و عدم القدرة ع توسيعا بسبب العقوبات”.

وأردف “السبب التاني ولا يقل أهمية عن الأول هو تهالك شبكاتنا النحاسية وحاجتها الماسة للصيانة، أما السبب التالت هو بعد المشتركين عن المقاسم الهاتفية و خصوصاً بالأرياف، لأن المسافة فوق 3.8 كيلو متر لا تعطي الأداء المطلوب”.

وختم المصدر أن “الحل الوحيد فهو “باستخدام الفايبر وشبكات الألياف الضوئي fttb”.

يذكر أن الشركة السورية للاتصالات أكدت في العام الماضي أن أكثر من 70% من المشتركين السوريين سرعات بواباتهم (512) و(1)ميغا، بينما لا يتجاوز 1,7% من العدد الكلي للمشتركين بالسرعات العالية مثل (8) ميغابت.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى