محلي

محروقات ستصدر بطاقة ذكية للشخص العازب قريباً

أعلن مدير عمليات الغاز في شركة محروقات أحمد حسون عن قرب الانتهاء من استصدار بطاقة ذكية للشخص العازب، مشيراً إلى أن الشركة تقوم حالياً بدراسة الموضوع ليدخل حيز التنفيذ قريباً.

وبيّن حسون في حديث له لصحيفة “تشرين”، أن مدة الاستحقاق في الحصول على جرة الغاز لاتزال 23 يوماً، وليس كما يشاع تم رفعها إلى الشهرين، مشيراً إلى أن ذلك الأمر مرتبط بالتوريدات وتوافرها.

كما أكد حسون أن سبب قلة المدة الزمنية لاستلام أسطوانة الغاز حالياً عبر البطاقة الذكية هي تحسن التوريدات، ولكن هذا لا يعني أن موضوع المدة الزمنية سيظل قصيراً فهذا مرتبط بكمية التوريدات، أي إنه كلما كانت التوريدات متوافرة قصرت مدة استلام أسطوانة الغاز، والعكس صحيح مشيراً إلى أن التوريدات حالياً جيدة.

وأشار إلى أنه يمنع منعاً باتاً أن يستلم أي شخص في أي محافظة أسطوانة جديدة في حال كان هناك شخص لم يأخذ أسطوانته عن الشهر الماضي، أي إنه لا يبدأ دور جديد في توزيع الأسطوانات إلا إذا تم إغلاق الدور القديم.

كما أكد حسون على ضرورة تبديل أسطوانة الغاز فوراً من المعتمد نفسه في حال وجد فيها أي عطل فني، فهذا أمر يلتزم به المعتمد من دون أي تكلفة مادية وفي حال امتنع عن تبديل الأسطوانة المعطوبة، فمن الممكن إلغاء ترخيصه فوراً، مشيراً إلى أنه يتم تبديل الأسطوانة ومعالجتها في شركة المحروقات من باب الأمن والسلامة.

ومنذ مطلع شهر شباط الفائت، تم تطبيق آلية جديدة في توزيع المادة  لإلغاء حالات الانتظار والوقوف على الدور، وتعتمد على إرسال رسالة قصيرة لكل مواطن عند توفر أسطوانته لاستلامها من أقرب معتمد خلال 24 ساعة، إلا أن المواطنين يعانون من أزمة غاز منزلي منذ نهاية 2019، وبررها المعنيون بأنها تأخر في توريدات المادة داعين إلى عدم القلق.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى