رياضة

ربع نهائي كأس الجمهورية .. موجهات ملتهبة وتوقعات كبيرة بالإثارة

تنتظر الجماهير الرياضية مواجهات ربع نهائي كأس سورية التي من المتوقع أن تشهد الكثير من الإثارة.

ويلتقي الاتحاد الحلبي بالساحل في مدينة حماة، بينما يصطدم الشرطة بالجيش في دمشق، ويلعب المجد مع مصفاة بانياس في حمص، ويواجه الوحدة نظيره الفتوة في دمشق.

وتبحث الفريق الكبيرة كالجيش والاتحاد والوحدة، عن تحقيق نتائج جيدة والوصول لمنصة التتويج لتعويض إخفاقها بالدوري المحلي، حيث خرجت من دائرة المنافسة على اللقب.

ولذلك سيكون هدفها الكأس، لمصالحة جماهيرها الغاضبة إلى جانب ضمان المشاركة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

وتؤهل إمكانيات لاعبي الاتحاد الحلبي والجيش الفريقين، لبلوغ المباراة النهائية، فيما يخطط الوحدة لقلب التوقعات وتحقيق اللقب.

ومن جانبه يسعى المجد الدمشقي، أحد فرق القسم الثاني، لمواصلة مفاجآته التي بدأها بإقصاء الوثبة، وصيف الدوري، وبطل النسخة الماضية للكأس، من دور الـ32، ثم الإطاحة بالكرامة من ثمن النهائي.

وتبدو مواجهة المجد لمصفاة بانياس سهلة عليه نسبياً وهو ما يرفع سقف طموحاته، التي كشف عنها مدربه أحمد عزام، الراغب في الصعود من ربع نهائي كأس سورية والوصول للمباراة النهائية.

وبدوره يتطلع الشرطة لقلب التوقعات، وتحقيق فوز مهم للغاية على الجيش.

واستعاد الشرطة توازنه بعودة نجمه، كامل كواية وتألق محمد البري، كما سيلعب دون ضغوط كبيرة.

في المقابل، يأمل الفتوة في فوز تاريخي على الوحدة، لمصالحة أنصاره الغاضبين من الهزيمة الثقيلة أمام تشرين (6-1)، ضمن الجولة الـ24 من الدوري.

وسيعتمد الفتوة بقيادة مدربه، أنور عبد القادر، على الدفاع والهجمات المرتدة السريعة في مواجهة الوحدة.

وكان الاتحاد السوري لكرة القدم قد حدد السبت المقبل موعداً لمباريات ربع نهائي كأس سورية بعد نهاية الجولة السابقة.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق