منوعات

فيديو : دولة عربية تستخدم الكلاب للكشف عن مصـابي كـورونـا

أعلنت الإمارات العربية المتحدة عن نجاح تجاربها بالاستفادة من الكلاب البوليسية في تعزيز الجهود والإجراءات الوقائية والاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وسجلت الإمارات بهذا الإنجاز تقدماً على باقي الدول في العالم التي تتبنى أفضل الممارسات لمكافحة كوفيد-19.

ويسجل للإمارات أنها أنهت مرحلة التجريب الميداني بأسبقية على عدد من الدول التي لا تزال في مراحل متقدمة من دراسة مدى إمكانية تطبيق هذه الممارسة العلمية المبتكرة.

حيث تميزت التجارب الإماراتية بأنها اعتمدت على سرعات قياسية في أخذ عينات من الأشخاص من تحت الإبط ليتم عرض العينات على الكلاب من دون أي تواصل مباشر مع الأشخاص وبنتيجة فورية.

وقد تمت هذه العملية إلى جانب الطريقة التقليدية باستخدام الكلاب البوليسية في مراقبة وتأمين الفعاليات والمناطق الحيوية.

فيما أظهرت البيانات والدراسات مستويات عالية من الدقة بلغت 91 بالمئة، بعد تدريب لمدة أسبوعين، ونحو 88 بالمئة في التجربة الميدانية للكشف عن مصابين محتملين بفيروس كورونا المستجد.

واعتمدت التجارب بعد اتخاذ جميع الإجراءات الوقائية لحماية الكلب البوليسي والعناصر المشرفة عليه، على طريقتين:

الأولى مباشرة، كجزءٍ من عمل الكلب البوليسي في التفتيش الاعتيادي الروتيني، والثانية غير مباشرة بأن يتعامل الكلب البوليسي مع عينة رائحة الشخص المراد الكشف عنه.

وأوضحت الأرقام المحققة سرعة الكلاب في تحديد الروائح التي يمكن أن تنبعث من المصابين بالفيروس التاجي وقدرتها على كشف تلك الحالات.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق