محلي

وزير التجارة الداخلية : من واجبنا حماية ذوي الدخل المحدود من الغش

أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك طلال البرازي أن مطالب المواطن من ذوي الدخل المحدود محقة ويتم العمل على تلبية احتياجاتهم، مبيناً أن العدو رفع مستوى الضرر في الحرب إلى درجة عالية، ولكن سننتصر.

ونفى البرازي لموقع “الوطن أون لاين”، صحة الأخبار التي يتم تداولها عن إيقاف التسعيرة المركزية للمواد الأساسية، مؤكداً استمرار العمل بها، وأنه من واجب الوزارة حماية ذوي الدخل المحدود من الغش بهذه الأوقات الصعبة.

ولفت إلى أن الوزارة تعمل على خطين متوازيين، الأول بمراقبة المواد غير الصالحة للاستهلاك البشري والمجهولة المصدر ومنتهية الصلاحية، والخط الثاني بالعمل على ضبط الأسعار، الذي كما ذكر أنه عمل صعب إلى حد ما لتأثرها بسعر الصرف.

وشدد على معاقبة كل من يتلاعب بالمواد المدعومة ويستهدف الأمن الغذائي للمواطنين، مبيناً أن العقوبات لن تقتصر على الغرامات المالية وإنما ستكون بالحبس حتى لا يدفع المخالف الغرامة ويعود لعمله، كما نوه إلى أن أي مراقب يثبت مخالفته سيتم استبعاده دون أن يُظلم أحد.

وقبل أيام، طلبت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك من مديرياتها في المحافظات التأكيد على تجار الجملة ونصف الجملة المتواجدين في سوق الهال، بضرورة مسك سجلات نظامية لحركة المواد لديهم (سمسرة – شراء – بيع) والتقيد بالفواتير والأسعار المحددة بالنشرات اليومية.

وتشهد الأسواق حالياً ارتفاعات كبيرة وغير منطقية في الأسعار، وسبق أن أرجع مدير الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك تمام العقدة، أسباب ارتفاع أسعار السلع والمواد الحاصل حالياً في الأسواق، إلى زيادة الطلب عليها، وضعف الشكوى عن الغش والتلاعب والاحتكار ورفع الأسعار.

لضمان وصول الأخبار العاجلة ، إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق