الأخبار

وفـاة ثاني طبيب سوري بسبب “كـورونـا” في إيطاليا

توفي الطبيب السوري عبد الغني مكي، متأثراً بإصابته بفيروس “كورونا” المستجد، في إيطاليا، حيث يقيم.

ونعت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض أقرباء طبيب، فقيدهم، فيما لم يذكر عمره، أو كيفية إصابته في المرض.

ويعد الطبيب عبد الغني مكي ثاني طبيب يتوفى في إيطاليا، بسبب فيروس “كورونا”، حيث توفي الطبيب السوري عبد الستار عيروض، بعد انتقال العدوى إليه من قبل أحد مرضاه.

الجدير بالذكر أن 29 طبيباً في إيطاليا، توفوا نتيجة الإصابة بفيروس “كورونا”، في حين وصل عدد العاملين في المجال الطبي المصابين بالفيروس إلى 5000 مصاب.

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق