الأخبار

الرئيس الأسد يبحث مع شويغو الاتفاقات المبرمة في 5 آذار وانتهـاكـات التنـظيـمات الإرهـا بـية لها

بحث السيد الرئيس بشار الأسد الاثنين مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الاتفاقات الروسية التركية المبرمة في 5 آذار وانتهاكات التنظيمات الإرهابية المستمرة لها.

وبحسب “سانا” تم التركيز على آليات تنفيذ هذه الاتفاقيات المتضمنة إبعاد الإرهابيين عن طريق حلب اللاذقية الدولي “ام 4” بعمق 6 كم بما يتيح إعادة العمل به.

كما بحث الرئيس الأسد والوزير شويغو الوضع في منطقة الجزيرة واستمرار عملية السطو الأميركية على النفط والثروات السورية والخطوات التي تتخذها الدولة السورية لاستعادة الأمن والاستقرار في مختلف المناطق السورية.

وتناول الاجتماع الجهود التي تبذلها القيادة الروسية على الصعيدين الإقليمي والدولي لكسر الحصار ورفع العقوبات والعزل عن الشعب السوري.

وتطرقت المحادثات أيضاً إلى التعاون الثنائي بين مؤسسات وزارتي الدفاع والقوات المسلحة في البلدين وحرص الجانبين على استمرار الارتقاء به.

يذكر أن روسيا وتركيا توصلتا في 5 آذار إلى اتفاق لوقف إطلاق النار ، يشمل تسيير دوريات مشتركة بين الطرفين على طريق “ام4”.

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق