فنون

فرق “الموسيقى البديلة” تتحايل على “الحجر المنزلي” بحفلات افتراضية تجمع آلاف المشاهدين

مع تفشي فيروس “كورونا” المستجد حول العالم، غدا الحجر المنزلي الصحي سواء أكان مفروضاً أم طوعياً هو الحالة العامة في كل الدول، ومن بينها البلاد العربية.

وأدى توقف معظم القطاعات إلى توقف كامل النشاطات التعليمية و الرياضية والفنية، وبالتالي إلغاء حفلات موسيقية مختلفة حول العالم.

ووجد فنانو وموسيقيو “الموسيقى البديلة”خلال هذه الظروف السائدة، طرقاً “بديلة” لملاقاة جماهيرهم، من خلال إقامة حفلات افتراضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي من خلال استخدام خدمات “البث المباشر” التي نشطت بشكل متزايد خلال الأيام الأخيرة من قبل مشاهير العالم.

وشهد ليل الجمعة 20 آذار معظم “حفلات الموسيقى البديلة الافتراضية” حيث بدأها الفنان الأردني، عزيز مرقة، والذي أحيى منذ سنة من الآن حفلاً في سوريا.

وأعلن “مرقة” عن حفله قبل أيام، متضمناً التوقيت المختار، حيث بدأ عبر بث مباشر في صفحته الرسمية في “فيسبوك”، ليتجاوز عدد الحضور عشرة آلاف متابع.

ونشر “مرقة” عبر حسابه الرسمي في “انستغرام”، مقاطع مصورة أرسلها المعجبين، خلال تفاعلهم مع الحفل الافتراضي من داخل بيوتهم، ومن مختلف الدول.

وظهر المغني الرئيسي لفرقة “أدونيس” اللبنانية، “أنطوني خوري” في حفل مباشر، عبر الحساب الرسمي لتطبيق “أنغامي” الموسيقي، في “انستغرام”، وشمل حفل “أدونيس” التي بدأت نشاطها منذ عام 2011، على غناء وعزف أشهر الأغاني من إنتاج الفرقة، بالإضافة لإعادة غناء مجموعة أغنيات عربية، بتوزيع مختلف على طريقة الفرقة.

وانتقلت عدوى الحفلات المنزلية المباشرة إلى مصر، حيث أقامت فرقة “مسار إجباري” حفلاً موسيقياً على حسابها في “يوتيوب”، تتجاوز مدته ساعة من الزمن، تحت عنوان “الحفل في البيت مع مسار إجباري”.

وتجاوزت مشاهدات الحفل، خلال أقل من 24 ساعة، 194 ألف مشاهدة، وقرابة 10 آلاف إعجاب، حتى تاريخه.

وسورياً، كانت الأسبقية في الحفلات المنزلية المباشرة، للفنانة “ليندا بيطار” التي أطلت عبر حسابها الرسمي في “فيسبوك” عبر بث مباشر، بتاريخ 18 آذار، وهو المصادف لتاريخ حفلها الملغى في دار الأسد للثقافة والفنون، لتلاقي جمهورها بحل بديل عبر الحفل الافتراضي.

وافتتحت بيطار البث برسالة إلى جمهورها، تضمنت قولها “كنت بتمنى كون اليوم على المسرح دار الأوبرا، بس أكيد صحتكم وسلامتكم أهم من كلشي، وكنت بحب لاقيكن ونغني برنامج بتحبوه ونقيتوه على الصفحة، يا ريت، بس الظروف صعبة، ولازم نعترف فيها أهم وبتتعوض الحفلة وبتكونوا كلكن موجودين”.

وكانت توقفت كامل النشاطات الفنية والثقافية في سوريا بسبب الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد فيروس “كورونا”، منذ 13 آذار الجاري، ومن بين الحفلات الملغاة، حفل هبة طوجي، وأسامة الرحباني على مسرح “دار الأوبرا” في دمشق، والذي كان مقرراً بداية نيسان المقبل.

الجدير بالذكر أن “الموسيقى البديلة” هي نمط موسيقي يضم عدة أنواع موسيقية، أشتهر عربياً في أوساط الشباب، عبر فنانين وفرق موسيقية مستقلة في أغلب الأحيان، لإنتاج فن “بديل” عن الشكل التجاري المتداول، متناولين قضايا مختلفة بكلمات غير مستهلكة وموسيقى يضع كل منهم بصمته المتفردة والمستقلة فيها.

لين السعدي

إنضموا لقناتنا على التلِغرام
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق