الرئيسية / محلي / لماذا أعلنت رئاسة الجمهورية خبر مرض السيدة الأولى ؟

لماذا أعلنت رئاسة الجمهورية خبر مرض السيدة الأولى ؟

ماذا يعني أن تعلن رئاسة الجمهورية عن مرض السيدة أسماء الأسد ؟

“بقوة وثقة وإيمان .. السيدة أسماء الأسد تبدأ المرحلة الأولية لعلاج ورم خبيث بالثدي اكتشف مبكرا”.. والتي حملت في طياتها دلالات عدة .

بهذه الكلمات الموجزة و المعبرة نقلت الرئاسة هذا الخبر المؤلم … فما هي دلالاته و خاصة مع إرفاقه بصورة تجمع السيد الرئيس بشار الأسد و زوجته في مشفى حكومي .

صورة واحدة تكفي لأن تحمل في طياتها الكثير فالرئيس الأسد شارك المواطنين حياته الشخصية مبتسماً متسماً بالشجاعة مطلعاً المواطنين على أموره الخاصة وكذلك سيدة الياسمين التي لطالما اعتدنا تواصلها الدائم مع هموم الناس وشكواهم ..وهنا تبقى الشفافية سيدة الموقف .

الدلالة الأولى هو التواصل بكل صراحة مع المواطنين حتى ولو كان الموضوع انسانيا و خاصا .

من ناحية أخرى و هذه هي الدلالة الثانية .. أرادت السيدة الأولى أن توجه رسالة للنسوة السوريات بأسلوب راقٍ كعادتها ، فحواها ضرورة اجراء فحوصات دورية و أهمية التحلي بالقوة لمواجهة المرض مهما كان .

وهنا يبقى الدور الكبير للزوج الذي عبّر عنه السيد الرئيس بشار الأسد برسمه نموذجاً مثالياً للزوج في الأسرة السورية عبر تقديمه الدعم النفسي والمعنوي فالنظرة تشي بثباتها ودعمها تقابلها بسمة لم تفارق وجه سيدة الياسمين بقوتها التي لطالما استمدتها منه .

وفي الوقت الذي يتسابق المواطنون فيه الى المشافي الخاصة يبقى التواضع سمة أساسية اعتدنا عليها من الأسد وعقيلته فالصورة وكما هي واضحة تدل على أن العلاج يجري في مشفىً حكومي .

لمى خير الله