الرئيسية / الأخبار / الأردن “عم تدلل” : لسنا مستعدين لفتح معبر نصيب وننتظر طلباً من الحكومة السورية !

الأردن “عم تدلل” : لسنا مستعدين لفتح معبر نصيب وننتظر طلباً من الحكومة السورية !

قال وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، إن “بلاده تنتظر طلباً رسمياً من الحكومة السورية لفتح معبر نصيب الحدودي بين سوريا والأردن، وذلك رداً على كلام وزير النقل”.

وفي مؤتمر صحفي عقده الصفدي مع نظيره الفرنسي، جان إيف لو دريان، في عمان، قال أن “بلاده ليست مستعدة بعد لفتح المعبر الحدودي”، مشيراً إلى أنه “لم يتلق طلباً رسمياً من الحكومة السورية لفتحه”.

وكان وزير النقل، علي حمود، اشترط أن “يتقدم الأردن بطلب رسمي لفتح معبر نصيب”.

وقال في حديث لوكالة “رويترز”، الأربعاء الماضي، إن “الحكومة السورية لم تتلق بعد طلباً من الأردن بفتح المعبر”.

ورد وزير الخارجية الأردني بقوله “من ناحية المبدأ نحن نريد حدوداً مفتوحة مع كل الدول العربية الشقيقة”، وتابع “عندما يأتي الطلب لفتح معبر نصيب سيخضع لنقاشات تضمن مصالحنا وأمننا“.

وقدرت قيمة الصادرات السورية عبر معبر نصيب خلال عام 2010 بأكثر من 35 مليار ليرة سورية، فيما بلغت قيمة المستوردات نحو 47 مليار ليرة سورية.

ووصل حجم الصادرات خلال عام 2014 وحتى تاريخ إغلاق المعبر في نهاية شهر آذار عام 2015، إلى أكثر من 27 مليار ليرة سورية، وبلغت قيمة المستوردات 78 مليارة ليرة، بحسب ما نشرت صحيفة “تشرين” الحكومية مطلع تموز الماضي.

وكان الجيش العربي السوري سيطرعلى المعبر الحدودي، في 6 من تموز الماضي، خلال الحملة العسكرية التي شنها الجيش لاستعادة الأراضي المحتلة في الجنوب السوري.