الرئيسية / منوعات / طالبان سوريان يصممان جهاز تقويم ميكانيكياً للتشوهات الغضروفية

طالبان سوريان يصممان جهاز تقويم ميكانيكياً للتشوهات الغضروفية

يهدف مشروع جهاز التقويم الميكانيكي الخاص بالتشوهات الغضروفية للقفص الصدري الذي قدمه الطالبان ندى صافي وابراهيم درويش من كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية في جامعة تشرين إلى معالجة التشوهات الغضروفية الناتجة عن بروز عظم القص نحو الأمام.

وأوضح الطالبان أن الجهاز مصمم للاستخدام من قبل الأشخاص المصابين بتشوهات في عظم الصدر حيث يقوم بتصحيحها وفق آلية عمل تشبه إلى حد كبير آلية جهاز تقويم الأسنان إذ يتم تركيب قوس محيطي يطبق قوة مستدامة على منطقة البروز تؤدي إلى رجوع العظم إلى وضعه الطبيعي.

عميد كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بجامعة تشرين الدكتور رامي حنا منصور المشرف على المشروع أوضح أن المشروع يمكن أن يمثل بديلاً للعمليات الجراحية الخطيرة الملاصقة لجدار الصدر والرئتين خاصة في ظل ارتفاع أسعار الأجهزة المثيلة المستوردة.

يشار إلى أن المشروع شارك في المعرض السنوي الأول لمشاريع الكليات التطبيقية بجامعة تشرين الذي أقيم مؤخراً في المكتبة المركزية بالجامعة وتضمن 53 مشروعاً علمياً في مجالات هندسات التصميم والإنتاج والقوى الميكانيكية والبحرية وهندسات الاتصالات والالكترونيات والحاسبات والتحكم الآلي والهندسة الطبية وهندسات الميكاترونيك والطاقة الكهربائية.

سانا